براءة المنتجة رنا السبكي من تهمة نشر صور خادشة للحياء في فيلم ريجاتا

القاهرة – قضت محكمة جنح مستأنف الدقي، اليوم الأربعاء، بقبول استئناف المنتجة السينمائية رنا السبكي شكلا وفي موضوعها بإلغاء الحكم المستأنف والقضاء مجددا ببراءتها من تهمة نشر صور وعبارات خادشه للحياء بفيلم ريجاتا.

كما قضت المحكمة برفض الدعوة المدنية وإلزام رافعها بمصاريف درجتي التقاضي، و100 جنية مقابل اتعاب المحاماة واحالة اوراق القضية للنيابة العامة لاتخاذ شئونها حيال واقعة اصطناع مصنف فني سمعي ومرئي خادش للحياة العام، وترويجه على شبكات الانترنت، طبقا لما ورد باتخاذ هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات التابعة لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

صدر الحكم برئاسة المستشار محمد نافع، وعضوية المستشارين أحمد مصطفى أبو طالب، وفادي العشماوي، وحضر الجلسة، محمد هاني وكيل النائب العام، وأمانة سر مدحت فرغلي ومحمود .

وتغيبت رنا السبكي عن حضور جلسة النطق بالحكم، بينما حضر محاميها بالجلسة.
كانت محكمة جنح الدقي، برئاسة المستشار أحمد عبد الجيد، وسكرتارية مصطفي رشدي وضياء الدين محمد، قد قضت ببراءة المنتج السينمائي محمد السبكي، وحبس نجلته رنا سنه واحده وكفاله 5 الاف جنيه، وغرامه 10 آلاف جنيه، وبعدم قبول الدعوة المدنية.

وأحالت نيابة الدقي محمد السبكي ورنا السبكي للمحاكمة، بعدما تقدم الدكتور سمير صبري المحامي ببلاغ ضد السبكي لارتكابه جريمة نشر مصنف يحوي صوراً خادشه للحياء، قال فيه: “يبدو أن ظاهرة سينما المقاولات لا تنتهي، حيث عادت للظهور مجددًا مع ظهور مجموعة جديدة من المنتجين من المقاولين والجزارين وتجار اللحوم يرون في السينما “الفرخة” التي تبيض ذهبًا، ويرون فيها كذلك متسعا للتجارة في أحقر وأقذر القيم والانحطاط اللفظي والمرئي، ويرون أنها تضيف لهم بريقا اجتماعيًا، ويحصلون على لقب منتج”، على حد قوله.

المصدر: مصراوي