الملك: حميد الهزاز مثال للغيرة الوطنية الصادقة
الملك: حميد الهزاز مثال للغيرة الوطنية الصادقة

أرسـل الملك محمد السادس، رسالة تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة اللاعب الدولي السابق المرحوم حميد الهزاز، الذي وافته المنية يوم أمس السبت.

وعبر العاهل المغربي، في هذه البرقية، عن بالغ تأثره بـ "نبأ موت المشمول بعفو الله ورضاه، اللاعب الدولي السابق حميد الهزاز، تغمده الله بواسع رحمته".

وبهذه المناسبة الأليمة، أبدى الملك، لأسرة الفقيد ولكافة أهله وذويه، ومن خلالهم لأصدقائه ومحبيه، ولأسرته الرياضية الوطنية، ولاسيما في نادي المغرب الفاسي، "عن أحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة، في رحيل أحد حراس المرمى المتألقين".

وزاد المصدر "الهزاز هو أحد الذين ساهموا بقسط وافر في النتائج المشرفة التي حققتها كرة القدم الوطنية، في العديد من المنافسات والملتقيات القارية والدولية، اثنـاء ستينيات وسبعينيات القرن الماضي، حيث كان، رحمه الله، مثالا للروح الرياضية العالية وللغيرة الوطنية الصادقة".

وتضرع الملك إلى الله عز وجل بأن يتغمد الراحل بواسع رحمته وغفرانه، ويسكنه فسيح جنانه، جزاء له عما أسداه من جليل الأعمال، وأن يرزق أسرته جميل الصبر وحسن العزاء.

المصدر : جريدة هسبريس